فوائد الجنزبيل والقرفة

٠٢ ديسمبر ٢٠٢١    موقع منجود    0
فوائد الجنزبيل والقرفة

يُعرف الجنزبيل بأنه من التوابل الطبيعية المضادة للالتهابات, كما أن لديه القدرة على منع الغثيان ومشاكل الجهاز الهضمي، ولديه العديد من الفوائد الأخرى. أما القرفة فانها تساعد على خفض مستويات السكر في الدم عن طريق إبطاء تكسير الكربوهيدرات إلى جلوكوز,  وقد تؤدي كمية صغيرة من القرفة يوميًا أيضًا إلى تقليل الالتهاب في الجسم. للجنزبيل والقرفة الكثير من الفوائد المشتركة, لمعرفتها تابع النقطة التالية.

ما هي فوائد الجنزبيل والقرفة

العديد من الدراسات أشارت لفوائد الجنزبيل والقرفة وتتمثل في تقليل الالتهاب وتحسن الدورة الدموية مما يساعد على الوقاية من أمراض القلب. بالإضافة إلى ذلك ، فقد ثبت أن الجنزبيل يمكن أن يكون فعالاً في ايقاف الخلايا السرطانية. كما أن للقرفة القدرة على خفض الكوليسترول الضار وبالتالي تحسين صحة القلب والأوعية الدموية بشكل عام. من الفوائد الأخرى للجنزبيل والقرفة:

تحسين عملية الهضم

الجنزبيل هو عشب طبي ممتاز يساعد على الهضم ويعمل أيضًا كعلاج طبيعي لاضطرابات الجهاز الهضمي مثل تقلصات الغازات والغثيان والقيء وما إلى ذلك، وغالبًا ما يستخدم لعلاج مشاكل المعدة بسبب مضاداته. خصائص التهابية. عادة ما يتم إضافة التوابل إلى الأطعمة مثل الكاري والصلصات.

من ناحية أخرى، نجد أن القرفة مفيدة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي بما في ذلك عسر الهضم والانتفاخ والإسهال وانتفاخ البطن والإمساك. وعند تناولها مع العسل، يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض القولون العصبي (متلازمة القولون العصبي).

تقليل نسبة الاصابة بأمراض القلب

لكل من الجنزبيل والقرفة فوائد صحية للقلب, مثل القدرة على خفض مستويات السكر في الدم وتقليل الكوليسترول وتحسين الدورة الدموية. علاوة على ذلك، يمتلك كلاهما قدرات مضادة للتخثر تحمي نظام القلب والأوعية الدموية من التلف.

المساعدة في إنقاص الوزن

نظرًا لأن هذه التوابل يمكن أن تساعد في التحكم في مستويات السكر في الدم، فقد تثبت فعاليتها عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن لأن ارتفاع نسبة السكر في الدم يزيد الشهية والرغبة الشديدة. وإن الحد من تناول السعرات الحرارية يكافح السمنة بشكل طبيعي.

تحسين جهاز المناعة

أظهرت العديد من الدراسات أن كلا من الجنزبيل والقرفة يعززان جهاز المناعة. القرفة غنية بمضادات الأكسدة بينما يحتوي الجنزبيل على فيتامينات A و B6 و C و E و K والألياف والكالسيوم والمغنيسيوم والمنغنيز والبوتاسيوم والنحاس.

علاج نزلات البرد والإنفلونزا

وفقًا للعديد من الممارسين التقليديين، فإن استخدام هذه النباتات يجعل مكافحة نزلات البرد أسهل لأنها تعزز المناعة وتزيد من إنتاج المخاط. علاوة على ذلك، تساعد كلتا البهارات في تخفيف آلام العضلات والالتهابات. فهي مثالية لالتهاب الحلق والسعال.

تقليل خطر مرض السرطان

تحتوي هذه التوابل على مواد كيميائية نباتية تسمى قشور وأحماض فينولية وكابسيسينويد وكومارين والتي يعتقد أنها تساعد في الوقاية من السرطان.

الحماية من مرض الزهايمر

يدعي العديد من الباحثين أن القرفة قد تساعد في حماية الدماغ من التنكس وإبطاء فقدان الذاكرة المرتبط بمرض الزهايمر.

فوائد الجنزبيل للصحة والبشرة واضراره

العناية بالبشرة

أظهرت الدراسات أن القرفة والجنزبيل يمكن أن يكونا منتجات رائعة للعناية بالبشرة, حيث يزيل كلاهما السموم والبكتيريا بشكل فعال مما ينتج عنه بشرة أكثر صفاءً ونعومة وشبابًا. كما أنهما يعملان معًا لمنع التجاعيد والخطوط الدقيقة بالإضافة إلى توفير الحماية من حروق الشمس.

زيادة مستويات الطاقة

زيادة مستويات الطاقة فائدة أخرى لتناول الجنزبيل ومسحوق القرفة يوميا. بالإضافة إلى ذلك، هذه التوابل ليست مفيدة للصحة الجسدية فحسب، بل أيضًا للصحة العقلية, حيث انهما يساهمان في الرفع من الحالة المزاجية وتبقيك متيقظًا.

ما هو الجنزبيل أو الزنجبيل

الجنزبيل هو نبات له أنواع مختلفة, ويعود استخدام الجنزبيل إلى العصور القديمة. وكان يستخدم في الطب التقليدي القديم الصيني نسبة لفعاليته الملحوظة في علاج بعض الأمراض وله فوائد صحية عديدة, حيث يساعد في حل مشاكل الهضم، آلام الدورة الشهرية، يخفف من الغثيان، يساعد في علاج نزلات البرد والإنفلونزا.

يمكن استهلاك الجنزبيل بعدة طرق, حيث يمكنك صنع الشاي منه أو إضافته كبهار إلى طعامك لانه يعطي نكهة إضافية للأطباق التي تحضرها. فيما يلي بعض الفوائد الصحية الرئيسية للجنزبيل. دعونا نلقي نظرة عليها:

يخفف الغثيان

يحدث الغثيان لأسباب مختلفة مثل دوار الحركة والقلق والحمل والآثار الجانبية للمخدرات واستهلاك الكحول. للتخلص من هذا، يمكنك تناول شاي الجنزبيل سهل التحضير. لتحضير هذا الشاي، اغلي نصف ملعقة صغيرة من الجنزبيل المبشور في 3-4 أكواب من الماء حتى يتبقى كوب واحد من الماء. أضف العسل إذا لزم الأمر. تستهلكه ببطء.

يعالج نزلات البرد والانفلونزا

تساعد الخصائص الطبيعية المضادة للالتهابات الموجودة في الجنزبيل على محاربة البكتيريا المسببة لنزلات البرد والإنفلونزا. بالإضافة إلى ذلك، تساعد خصائصه المضادة للأكسدة في تقليل الالتهاب.

يكافح أعراض سن اليأس

انقطاع الطمث يجعل المرأة تشعر بالخمول والغرابة. غالبًا ما يتسبب هذا في معاناة النساء من الاكتئاب وتقلب المزاج والأرق. وتساعد إضافة الجنزبيل في نظامهم الغذائي على مكافحة هذه الأعراض. في حالة ظهور أعراض انقطاع الطمث الشديدة، استشيري الطبيب قبل إضافة الجنزبيل إلى نظامك الغذائي.

يساعد على إنقاص الوزن

يساعد تناول الجنزبيل الطازج على إنقاص الوزن بسهولة أكبر لأنه يزيد من معدل الأيض. لهذا السبب، لا تستهلك الجنزبيل المقلي أو المعالج. بدلًا من ذلك، تناول الجنزبيل المجفف أو الطازج غير المطبوخ.

تعزيز المناعة

يحتوي الجنزبيل على إنزيم الزنجبين الذي يحارب العدوى. يحفز الجنزبيل خلايا الدم البيضاء وبالتالي يقوي جهاز المناعة.

يمنع السرطان

وفقًا للدراسات، تمتلك مستخلصات الجنزبيل خصائص قوية مضادة للسرطان. حيث انه يمنع الخلايا السرطانية من التكاثر والانتشار. ويوقف إنزيم Zingibain الموجود في الجنزبيل إنتاج بعض البروتينات التي تساعد على نمو الخلايا السرطانية. بالإضافة إلى ذلك، فإن الجنزبيل يعزز وظيفة المناعة العامة وبالتالي يمنع تطور السرطان.

اضرار الجنزبيل الصحية وآثاره الجانبية

يعزز صحة القلب والأوعية الدموية

الجنزبيل يحسن الدورة الدموية في الجسم ويخفض مستوى الكوليسترول، كما يمنع الجلطات ويساعد في أداء القلب الصحي. تشير بعض الدراسات أن الاستهلاك المنتظم للزنجبيل قد يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 36٪ والسكتة القلبية بنسبة 25٪. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يقلل من ارتفاع ضغط الدم عن طريق تقليل "التصاق" الصفائح الدموية.

الآثار الجانبية للزنجبيل

مسحوق الجنزبيل مفيد جدا للصحة, لكن مع ذلك فهناك فرص للإصابة بآثار جانبية خفيفة من الجنزبيل بما في ذلك الصداع. إذا كنت تعاني من آثار جانبية خطيرة أخرى، فتوقف عن استخدام مسحوق الجنزبيل على الفور, كما ا تتناوله اذا كنت تعاني من الأمراض الخطيرة مثل اضطرابات النزيف والسل. أيضاً يجب على الأشخاص الذين لديهم حساسية من الجنزبيل عدم استخدامه بأي شكل من الأشكال.

ما هي القرفة

القرفة هي نوع من التوابل التي تأتي من لحاء الأشجار التي يتم حصادها في المناطق الاستوائية في آسيا وأفريقيا. وكانت تستخدم لعدة قرون في علاج مشاكل الجهاز الهضمي. كما أنها تساعد في تقليل التشنجات المعوية والانتفاخ والغازات. يمكن أن يكون هذا مفيدًا بشكل خاص مع أعراض القولون العصبي. أيضاً لها القدرة على تحسين الهضم عن طريق تحفيز عضلات الأمعاء، مما يؤدي إلى حركات أمعاء أكثر سلاسة.

القرفة مفيدة جدا من نواح كثيرة, ولها خصائص طبية تساعد في علاج العديد من المشاكل الصحية. وفيما يلي بعض فوائد القرفة التي يجب أن تعرفها:

القرفة تعالج وجع الأسنان

لا يوجد شيء جيد مثل القرفة عندما يتعلق الأمر بمعالجة آلام الأسنان, كل ما عليك فعله هو إضافة قليل من مسحوق القرفة إلى 1 ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند. الآن ضع العجينة على منطقة أسنانك واتركها لمدة 4 دقائق. بعد ذلك، امضغ جيدًا وابصق المزيج. بالتأكيد سوف تتخلص من ألم الأسنان في غضون 15 دقيقة أو أقل.

علاج البرد بماء القرفة

يمكنك أيضًا التخلص من البرد باستخدام القرفة. ما عليك سوى غلي كوبين من الماء وبمجرد أن يبرد، أضف إليه نصف ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة. دع المحلول يبقى طوال الليل واشربه أول شيء في الصباح. بهذه الطريقة ستكون قادرًا على علاج البرد بشكل فعال. اشربه يوميًا للتعافي من السعال والتهاب الحلق ومشاكل الجهاز التنفسي الأخرى.

مكافحة مرض السكري

عادة ما يحدث داء السكري أو ارتفاع نسبة السكر في الدم بسبب خطط النظام الغذائي غير الصحية. إذا كنت ترغب في منع نفسك من زيادة الوزن، فعليك البدء في إدخال القرفة في طعامك. عادة، تعتبر القرفة عشبًا، لكنها تحتوي في الواقع على مضادات الأكسدة والمركبات الفينولية والفلافونويد والزيوت الطيارة والعديد من العناصر الغذائية التي تساعد في خفض مستوى السكر في الدم. وفقا للدراسات، فإن استهلاك القرفة يؤدي إلى انخفاض مقاومة الأنسولين.

الوقاية من أمراض القلب

يعتقد العديد من الخبراء الطبيين في جميع أنحاء العالم أن تناول مستخلص القرفة يجلب العديد من التحسينات الرئيسية في حالة القلب والأوعية الدموية. قد يعاني بعض الأشخاص من مرض الشريان التاجي، بينما قد يواجه البعض الآخر خطر الإصابة بتصلب الشرايين. ومع ذلك، يمكن بسهولة منع هذه المشاكل إذا قمت بتضمين القرفة في نظامك الغذائي. يوقلل الاستهلاك المنتظم للقرفة من مخاطر الإصابة بأمراض القلب عن طريق تحسين الدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم.

إدارة مرض السكري

تظهر العديد من الأبحاث العلمية أن القرفة يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في إدارة مرض السكري. وفقًا لبحث أجري في كلية الصيدلة في اليابان، وجد العلماء أن الاستهلاك المنتظم للقرفة يحسن وظيفة البنكرياس. لهذا السبب؛ يمكن أن يؤدي تناول كميات صغيرة من القرفة إلى إحداث تغييرات إيجابية لمرضى السكر. يقول الباحثون أيضًا أن تناول 0.5 ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة يوميًا يمكن أن يساعد في خفض مستويات السكر في الدم.

علاج الإسهال

في بعض الحالات، يمكن علاج الإسهال من خلال الوقاية، ولكن في بعض الأحيان يصبح من الضروري علاجه على الفور. في مثل هذه الحالات، يمكنك تحضير علاج طبيعي عن طريق خلط نصف ملعقة من مسحوق القرفة مع كمية متساوية من مسحوق بذور الشمر. يمكنك تناول هذا العلاج المنزلي 3 مرات في اليوم للحصول على راحة فورية. خلال نوبات الإسهال الشديدة، يمكنك زيادة الجرعة حتى ثلاث ملاعق صغيرة يوميًا.

فوائد الجنزبيل بالليمون

تقوية العظام

استخدمت القرفة في الطب التقليدي لتقوية العظام والعضلات. تكشف أحدث الدراسات أنه غني بالكالسيوم والمنغنيز. يلعب هذان المعدنان دورًا حيويًا في تطوير أنسجة العظام وتكوين عظام قوية. لذلك، يمكنك تناول القرفة بانتظام للحفاظ على صحة عظامك.

علاج الالتهابات

الالتهاب شائع جدًا بين أجزاء مختلفة من أجسامنا. تحدث مثل هذه الحالات الالتهابية بسبب الإصابة، والجراحة، والحساسية، والحروق، والتهاب المفاصل وما إلى ذلك. على الرغم من أن الأدوية المضادة للالتهابات موصى بها في الغالب لعلاج الالتهاب، إلا أنها تأتي عمومًا بالكثير من الآثار الجانبية. من ناحية أخرى، تعمل القرفة معجزات في تقليل الالتهاب. تشير الاختبارات المختلفة التي أجريت حتى الآن إلى أن القرفة تمتلك خصائص قوية مضادة للالتهابات.

وبصرف النظر عن كونها علاجًا منزليًا ممتازًا للبرد، فإن القرفة تستخدم أيضًا لعلاج الالتهابات الفطرية والبكتيرية. على سبيل المثال، يمكن قتل كل من المكورات العقدية والمكورات العنقودية من خلال وضع القرفة مباشرة على المناطق المصابة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للقرفة أيضًا أن تحارب الالتهابات الفيروسية مثل فيروس نقص المناعة البشرية. يمكن لمستخلصات القرفة أن تمنع تكاثر فيروسات فيروس نقص المناعة البشرية بنسبة 70٪ دون إظهار أي آثار ضارة لخلايا الكبد البشرية.

تحسين المهارات المعرفية

تناول القرفة يمكن أن يحسن من قوة الذاكرة. حيث شهد كبار السن الذين تناولوا كبسولات تحتوي على 250 ملغ من القرفة يوميًا تحسنًا ملحوظًا في قدرات التعلم وسرعة الفهم والمعالجة. كما خلص الباحثون إلى أن للقرفة إمكانات علاجية في الاضطرابات العصبية المرتبطة بالعمر.

طريقة تناول القرفة والجنزبيل

بعد معرفة فوائد الجنزبيل والقرفة, بالتأكيد يمكنك عمل خليط من هذه النباتات وتناوله بالطريقة التي تفضلها, ويمكن أن تقوم بتحضير شاي من القرفة والجنزبيل أو اضافة المكونين للطعام المفضل لديك. ويوصى بتناول جرعات خفيفة يومياً وعدم الاكثار من الكمية المستخدمة.

هل أعجبك الموضوع ؟
  • أعجبني أعجبني
    0
  • راائع راائع
    0
  • أحزنني أحزنني
    0
التعليقات ( 0 )
عفوا لا توجد تعليقات حتى الان!
كن أول من يعلق على هذا الموضوع
أكتب تعليق
تعليق